Minbar Libya

شنت الإعلامية المصرية آيات عرابي، هجوما عنيفا على ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد ورئيس النظام المصري عبدالفتاح السيسي، اللذين اتهمتهما بدعم الجنرال الليبي المنشق خليفة حفتر ووصفتهم جميعا بـ”عصابة يقودها ابن زايد”، وذلك عقب قصف قوات حفتر للمدنيين في طرابلس.

وقالت “عرابي” في منشور على صفحتها بـ فيس بوك رصدته (وطن) إن عدد الضحايا من المدنيين وصل 36 مصابا منهم حالات بتر أطراف جراء قصف طرابلس بالأمس من قبل قوات حفتر.

وفي حصيلة جديدة، أفاد رئيس بلدية أبو سليم عبد الرحمن الحامدي في تصريحات لقناة ليبيا الأحرار بمقتل ستة أشخاص منهم خمس نساء وإصابة 35 آخرين بينهم حالات خطيرةفي القصف الذي استهدف مباني سكينة في منطقة الانتصار بحي بوسليم، وهو أكبر أحياء العاصمة الليبية.

وتسبب بأضرار وحرائق في المنازل والسيارات والممتلكات، فيما قامت طائرة مروحية تابعة لنفس القوات بقصف موقعا لقوات حكومة الوفاق جنوب العاصمة، مما أسفر عن مقتل اثنين من عناصرها.

وكانت مصادر أمنية ليبية قالت إن اللواء المتقاعد خليفة حفتر تحدث إلى قواته عبر أجهزة اللاسلكي وطلب منها دخول العاصمة الليبية طرابلس فجر اليوم الأربعاء وبأي ثمن.

وأضافت المصادر أن حفتر وجه قواته بتكثيف الهجوم على طرابلس بعد تراجعها في عدد من المحاور في مواجهة قوات حكومة الوفاق.

وبالتزامن مع استهدف حي بوسليم، سقطت صواريخ غراد أخرى على منطقة الغرارات في سوق الجمعة وصلاح الدين بالعاصمة، وفق ما ذكرت وكالة الأناضول للأنباء.

من جانبها أكدت حكومة الوفاق الوطني أنها ستقدم اليوم، الأربعاء، للمحكمة الجنائية الدولية أدلة تدين حفتر بارتكاب جرائم حرب.

***

مسؤول أردني يكشف ما يجري تحت الطاولة: الأردن يتعرض لضغط سعودي إماراتي بسبب مواقف الملك بشأن القدس

قال وزير الخارجية الأردني الأسبق، جواد العناني، إن الأردن يتعرض لضغط سعودي إماراتي بسبب موقف العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني في الملف الفلسطيني.

ودعا العناني في مقابلة مع برنامج “ما وراء الخبر” على قناة الجزيرة القطرية، السعودية والامارات إلى أن تتفهما أن الأردن لا تقبل مثل هذه الضغوط، خصوصاً انها تأتي من دول عربية مجاورة.

وأوضح الوزير الأردني أن بعض الأطراف العربية التي تريد ان تضغط على الاردن لا تدري بالأسلوب التي تسير فيه انها تضع ضغوطا على الاردن ولا يمكن للأردن ان يقبلها منها كجيران وأشقاء وأخوة”.

وأضاف :” حتى الان نعرف أن دولتان اساسيتان تؤيدان ولم تعترضا على صفقة القرن، هما السعودية والامارات”، مشيراً إلى أن الاردن لها علاقات ممتازة مع هاتين الدولتين ونرجو أن تستمر كذلك، ونرجو ان تتفهما أن الأردن باق جار لهما على طول المدى”.

وكان موقع “أكسيوس” الأمريكي كشف، عن غضب العاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني، من الإدارة الأمريكية، بسبب تعمدها إخفاء تفاصيل “صفقة القرن” عنه، وعدم إطلاعه عليها.

وقال الموقع الأمريكي إنه وفقا لمعلومات من داخل الغرف المغلقة لاجتماعات ملك الأردن وأعضاء من اللجنة الخارجية للكونغرس الأمريكي، ان الملك كان قد عبر عن استيائه حيال إخفاء الإدارة الأمريكية لتفاصيل خطة السلام، وخاصة الجزء المتعلق بـ”بمقترحات تقسيم الأراضي الإسرائيلية والفلسطينية”.

كما نقل الموقع عن مصدرين حضرا الاجتماعات، أن الملك كان “متشائما” لعدم مكاشفته بالجانب السياسي للخطة باعتباره الجزء الأهم، كما انه ألمح الى اعتماد الخطة على الجزء الاقتصادي فقط.

وأضاف الموقع نقلا عن مصادر كانت متواجدة خلال اجتماع الملك مع لجنة الكونغرس، أنه “أعطى الانطباع بأنها كانت صفقة اقتصادية أكثر منها صفقة سلام”، حيث لم يبد الملك حذرا خلال حديثه على غير عادته، موضحا “أنهم لم يتحدثوا معه بشأن هذا الأمر. وبدا أنه ينتقد ويرفض الجهود الأمريكية المبذولة”.

_____________